القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

طريقة تعلم عزف آلة العود من الألف إلى الياء

طريقة تعلم عزف آلة العود من الألف إلى الياء 

طريقة تعلم عزف آلة العود من الألف إلى الياء
تعلم عزف العود
  • محتوى الموضوع
  • توضيح مفهوم العود: 
  • أقسام العود: 
  • طريقة تعلم عزف العود من الألف إلى الياء :
طريقة تعلم عزف العود من الألف إلى الياء ، هو ما نقدمه إليكم اليوم، أن العود من الآلات ذات الأصوات الرائعة والعربية الأصيلة وتعليم العزف عليها من الأشياء السهلة والبسيطة التي يمكن تعلمها، فإن العزف على العود عقب أكثر سهولة من العزف على طراز الجيتار المتراكب، ولكي نسهل إليكم الموضوع سوف نقدم لكم نص عن أسلوب تعلم عزف العود من الألف إلى الياء بشكل مفصل تابعو معنا.

توضيح مفهوم العود:

إن العود وهو وسيلة مركزية للموسيقى العربية، وهو ماكينة وترية ذات تاريخ قديم، على الارجح نشأت منذ زيادة عن 3500 عام في بلاد فارس، حيث كان يطلق عليها اسم Barbat (العود)، وهي تبدو صك مشابه في اللوحات المصرية وقد كان يستعمل في أوقات الفراعنة، و الاسم العربي للعود  يقصد الخشب والخشب الرقيق بالتحديد، وقد كانت الأوتار مصنوعة أصلاً من الأمعاء، وهي كثيرا ماً مصنوعة من البلاستيك، وحملت المغاربة أو الصليبيون العود إلى إسبانيا، حيث دخلوا أوروبا كآلة العود (العود) وتحولت في الخاتمة إلى الغيتارات الوترية.

إن العود وهو وسيلة مركزية للموسيقى العربية، وهو ماكينة وترية ذات تاريخ قديم، من المحتمل نشأت منذ زيادة عن 3500 عام في بلاد فارس، حيث كان يطلق عليها اسم Barbat (العود)، وهي تبدو صك مشابه في اللوحات المصرية وقد كان يستعمل في أوقات الفراعنة، و الاسم العربي للعود  يقصد الخشب والخشب الرقيق بالتحديد، وقد كانت الأوتار مصنوعة أصلاً من الأمعاء، وهي كثيرا ماً مصنوعة من البلاستيك، وحملت المغاربة أو الصليبيون العود إلى إسبانيا، حيث دخلوا أوروبا كآلة العود (العود) وتحولت في الخاتمة إلى الغيتارات الوترية.

أقسام العود:

غلاف العود الخارجي أو القصعة: وهو عبارة عن وعاء من الخشب على شكل 1/2 دائرة. مقدمة العود أو وجه العود: وهو عبارة عن خشبة مسطحة به  فتحات تُسمّى قمرية ووظيفتها مبالغة صوت الرنين وقوته. فرس العود: ووظيفتها هي ربط الأوتار من أول العود لأخره وتكون بجوار مضرب الريشة.

رقبة العود: وهي من الأماكن الرئيسية فالعود حيث يتم الضغط عليها بالأوتار نحو العزف. المنخار: ومكانها حاضر في رأس رقبة العود نحو مفاتيح الأوتار وهي تقوم بإسناد الأوتار ورفعها عن رقبة العود. مفاتيح أو المعروفة باسم المالاوي: وهي عبارة عن اثنا عشر مفتاح او ملاوي ووظيفتها هي شد الأوتار لأنها مربوطة بها. الأوتار: عددها خمسة أوتار ثنائية. ريشة: وهي وسيلة العزف، والتي يتم استعمالها مع الأوتار لخروج الرنين، وتعد من أساسيات العود ومصنوعة من مادة العاج. أسلوب تعلم عزف العود من الألف إلى الياء بشكل مفصل: إن الموسيقى عامة سواءً كان النوع الدولي أو النوع العربي يتضمن على سبع نغمات أو نوتات موسيقية رئيسية، وتلك النغمات هام للغاية تعلمها، لأنها تدخل في مختلف مقطوعات الأغاني وهي كالتلي: دو – ري – مي – فا – صول – لا – سي. وعند تعلم العزف على العود يلزم البدء بتعلم أماكن هذه النوتات عليه مثل: آخر وتر حاضر في العود من الجهة السفلية وهو (الوتر الخامس) يعلم باسم “دو”، وذلك الوتر عندما يتم العزف عليه من خلال الأصبع المعتدل تطلع منه نغمة بصوت “ري”، وعند العزف عليه من خلال الإصبع الرابع تطلع منه نغمة بصوت”مي”. أما الوتر الثاني من نفس الجهة وهو (الوتر الرابع) يعلم باسم “صول”، وعندما يتمّ العزف عليه بواسطة الأصبع المعتدل تطلع منه نغمة بصوت “لا”، أما نحو العزف عليه بالأصبع الرابع تطلع منه نغمة بصوت “سي”. وفيما يتعلق للوتر الذي يتبعه من نفس الجهة (الوتر الثالث) يعلم باسم “ري”، وعندما يتم العزف عليه بالأصبع المعتدل تطلع منه نغمة بصوت “مي”، وعند العزف عليه بالأصبع الثالث تطلع منه نغمة بصوت “فا”. أما الوتر قبل الأخير (الوتر الرابع ) يطلق عليه اسم “لا” ، وعندما يتم العزف عليه بالأصبع المعتدل تطلع منه نغمة بصوت “سي” ، وعندما يتم العزف عليها بالأصبع الثالث تطلع منه نغمة بصوت “دو”. الوتر الأخير وهو(الوتر الخامس) ويعرف باسم ” فا”.

تطبيق النوتة الفائتة نحو عزف السلم الموسيقى، مثلا العجم: سننطلق بالوتر الرابع ويكون الإصبع الثالث ضاغط علي نوتة دو وهو الوتر الذي يطلق النغمة بصوت (ري). ثم العزف على الوتر الثالث بواسطة الإصبع الوسطي حتى تطلع منه نوتة بصوت (مي). وكذلك العزف على الوتر الثالث بالإصبع الثالث حتى تطلع نوته بصوت فا، أما الوتر الثاني يطلع منه نوتة (صول). والعزف على الوتر الثاني بالإصبع المعتدل تطلع منه نغمة بصوت (لا). والعزف على الوتر الثاني بالأصبع الرابع تطلع منه نوتة بصوت (سي). أما العزف على الوتر الأول تطلع منه نوتة بصوت (دو). الأسلوب المثلى لممارسة العزف على العود: إن الكيفية السليمة هي وضع مقعد مستقيم على كرسي من دون مسند مع مسند الظهر المستقيم، وخلال العزف على العود، تيقن من استعمال كرسي القدم، لا تمارس لفترة تزيد عن ثلاث ساعات في الإتساع دون استعمال كرسي القدم لحماية وحفظ حالة الظهر على نحو مستقيم وهذا بواسطة: وضع ساقك اليسري وراء خط كعب القدم اليمنى، يلزم عليك باستمرار حماية وحفظ ذلك الموقف خلال العزف، مع يدك اليمنى عقد العود، واليد اليسري ليس لها رابطة بإبقاء العود مستقيماً عوضا عن هذا، ينبغي عقد العود باليد اليمنى لاغير. وإذا كنت جالسًا على نحو غير صحيح وليس مستقيمًا خلال لعب العود، فسوف تشعر بعدم الإرتياح ولن يتم وضع يدك على نحو ملائم فيما يتعلق إلى الأصابع. عزف العود في مواجهة المرآة: نحو التعلم في دروس خاصة لتعليم عزف العود، يكون يملكون مرآة كميزة ثابتة، وذلك يعاون اللاعبين على البصر إلى أنفسهم في المرآة خلال ممارستهم. يساعدك التدرب في مواجهة المرآة على إلقاء نظرة خاطفة على مواقف اليد اليسري واليمنى، وأسلوب القٌعود في الواقع، وكيف سيرى الحشد خلال أدائك، كما أنه يعزز ثقتك بنفسك بواسطة المعاونة في الانتصار على الرهاب من المسرح.
reaction:

تعليقات