القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

فتاة يابانية لا تعرف المستحيل مانامي تعزف على آلة الكمان بيد إصطناعية

فتاة يابانية لا تعرف المستحيل مانامي تعزف على آلة الكمان بيد إصطناعية

فتاة يابانية لا تعرف المستحيل مانامي تعزف على آلة الكمان بيد إصطناعية
تعزف على الكمان بيد إصطناعية
قد يلقي العديد من الناس اللوم على أنفسهم أو على أفراد آخرين، نتيجة لـ ما يطلق عليه "سوء الحظ" وهذا لعدم فوزهم في ميدان أو هامة ما! موقنين أن العامل البشري ليس هو الداعِي، وأن سببا آخر خارجي قد حال دون فوز الهامة، وقبل أن تجلد نفسك والآخرين باللوم، إليك بعض العوامل الأكثر شيوعا للفشل:

اختيار الميعاد غير السليم، ضياع المواصلة الجيدة، عدم تواجد الرغبة الملحة، عدم موائمة الأحوال الاجتماعية، تضاؤل المورد المالي، إلا أن لنتريث طفيفا هل تعتقد أن أي فوز هو متعلق بالمجال المالي؟  دعني أخبرك أن التوفيق من الممكن أن يتعلق بأي شيء لا نوليه العديد من الانتباه، كوجود صديق جيد في حياتنا، عائلة متماسكة، أن تنقن مهارة أو رياضة ما، تلك كلها مكتسبات من الممكن أن نصنفها في خانة التوفيق.. لهذا لا تثقل كاهلك باللوم مرة أخرى..
ما عليك إلا أن ترى ماذا تصرف الأخرون لبلوغ ذروة التوفيق بأقل الوسائل..

فكلما رأيت تلك المرأة المدهشة التي تدعى "مانامي إيتو" من اليابان، لن يمكنها أن تقول أن هناك عامل أو إنسان آخر يتحمل مسؤولية فشلك؟ تلك المرأة التي يلزم أن تكون قدوتك في ذلك الصدد، فقدت ذراعها اليمنى في حادث مروري في تشرين الثاني 2004 عندما كانت تدرس لتكون ممرضة، وهو الشيء الذي أجبرها على التنازل عن حياتها المهنية، وحينما ذهبت إلى ترتيب طبي للاستحواز على ذراع مصتنع، كانت مندهشة للغاية حيث هناك وجدت أن أشخاصا ذوي إعاقات غير مشابهة يلعبون كرة السلة. ومنذ هذا الحين ، بدأت السباحة وعادت للدراسة مرة ثانية لتكون ممرضة، هل اقتنعت هذه اللحظة؟ أن ليس هناك ميدان للفشل إذا تغلبت عليه من الداخل!

مانامي إيتو هذه اللحظة هي ممرضة، عازفة كمان، وسباحة  في فريق الأفراد ذوي الاحتياجات الخاصة المخصصة، في 2008 احتلت الترتيب الرابع في ماراثون 100 متر صدر في أولمبياد بكين للألعاب "البارالمبية" والثامنة في أولمبياد لندن 2012.

وهي تعد الممرضة الأولى التي لديها ذراعا اصطناعية في اليابان، وتأخذ دورا في عروض الكمان بجميع مناطق البلاد.. 

شاهد الفيديو الذي ظهرت فيه وهي تعزف على آلة الكمان بيد صناعية، يؤكد أن التحدي والإصرار لا يقف عند حدود معينة، ولا يفرق بين رجل وامرأة أو شخص سليم جسديا أو شخص ذوى احتياجات خاصة

إقرا أيضا : مالا تعرفه عن آلة الكمان

reaction:

تعليقات