القائمة الرئيسية

الصفحات

أخبار

تحميل كتاب أحلام الفلاسفة للكاتب سلامة موسى كانت بداية الكتاب مع أفلاطون

 تحميل كتاب أحلام الفلاسفة للكاتب سلامة موسى

احلام الفلاسفة
أعجبتني فكرة الكتاب ، جمع فيه الكاتب أفكار الكثير من الفلاسفة و المفكرين على مرّ العصور باختصار و وضوح شديدين ..

كانت بداية الكتاب مع أفلاطون و حلمه في الوصول إلى الجمهورية (أو المدينة الفاضلة من وجهة نظره) ، صدمت للغاية بعد قراءة تصوّر أفلاطون عن تلك الجمهورية ، إذا قام بتقسيم السكان إلى طبقات مفصولة (واضح أن إقدام الإنسان على تصنيف البشر عادة متأصلة منذ القدم!) كما أنه منع الطبقتين المميزتين من الزواج حتى لا ينشغلوا عن وظائفهم بزوجاتهم لكنه أباح لهم الاتصال بالنساء خارج حدود الزوجية ، أما طبقة العمال فقد أباح لهم الزواج و الإنجاب و قصر عملهم على الزراعة أو الصناعة فقط .

هنا تجدر الإشارة إلى أن الطبقتين المميزتين لدى أفلاطون (النبلاء و الجندية) و إن كان قد أباح لهم الاتصال بالنساء إلا أنه قد وضع شروطاً خاصة للإنجاب ، إذ نادى بشيوعية المرأة في هذه الطبقات حتى لا يُنسب أي من الأطفال إلى أب بعينه و يؤخذ الطفل مباشرة إلى رؤساء طبقته لتعليمه واجباته كفرد من هذه الطبقة مع ملاحظة أن الأبناء المشوهين يتم قتلهم مباشرة تجنباً لتلويث هذه الطبقات !!

تخيلوا أن أفلاطون هذا يعتبر أشهر مثال على دعاة الدولة الحديثة ، أي دولة هذه ؟؟ إنما هي شريعة غاب يحكمها التوحش و انعدام الضمير .

إجمالاً الكتاب يحتوي الكثير من المعلومات الجديدة بالنسبة لي ، لم أندم لقراءته لكنني أظن أن بالإمكان إخراجه بحلّة أفضل مما هي عليه الآن .

معلومات كتاب أحلام الفلاسفة

اللغة : العربية

 الفئة : فكر فلسفي

 ردمك :

 الحجم : 2.47 Mo

 عدد الصفحات : 80

 عدد التحميلات : 3614

 نوع الملف : PDF

 المؤلف : سلامة موسى

فهرس كتاب أحلام الفلاسفة

مقدمة

جمهورية أفلاطون

حلم توماس مور

أندريا وحلمه

أضغاث أحلام

عصر الصناعة وأحلامه

من أحلام الاشتراكية

سنة ٢٠٠٠

ثلاثة من الإنجليز

الحقيقة بنت الوهم

تطور الأحلام

نقد ومراجعة

خيمي

نبدة عن المؤلف سلامة موسى

سلامة موسى (1887- 4 أغسطس 1958)،[وفقاً لِمَن؟]. هو رائد الاشتراكية المصرية ومن أول المروّجين لأفكارها. ولد في قرية بهنباي وهي تبعُدْ سبعةْ كيلو متراتْ عن الزقازيق لأبوين قبطيين. عرف عنه اهتمامه الواسع بالثقافة، واقتناعه الراسخ بالفكر كضامن للتقدم والرخاء. 

انتمى سلامة موسى لمجموعة من المثقفين المصريين، منهم أحمد لطفي السيد، الذي نادى بتبسيط اللغة العربية وقواعد نحوها والاعتراف بالعامية المصرية. وكانت حجتهم أن اللغة العربية لم تتغير لأجيال، وأن معظم المصريين أميون، مما دعا موسى وآخرين للمطالبة بالكتابة بالعامية. 

تتلمذ على يديه نجيب محفوظ الذي يؤثر عنه قوله له "عندك موهبة كبيرة، ولكن مقالاتك سيئة" الأمر الذي دفع نجيب محفوظ إلى العناية في انتقاء مواضيعه.

إقرأ الكتاب اونلاين

reaction:

تعليقات